الصحة

آلام أسفل الظهر مشكلة العصر

إن آلام أسفل الظهر أصبحت مشكلة العصر لأن السبب المنتشر لهذه الآلم هو كثرة الجلوس أمام الكمبيوتر أو الشاشات , فنجد كثير من الشباب و أيضا كبار السن يشتكون من آلام أسفل الظهر و يسألون عن سببها و للأسف هذه الآلم لها أسباب عديدة و أيضا طرق علاج مختلفة , فكان من الضروري التعرف على هذا المرض و أسبابه و طرق علاجه بشئ من التفصيل.

الأعراض المصاحبة لمرض آلام أسفل الظهر:

ألم أسفل الظهر 2

أعراضها عادة تظهر تطورا كبيرا في غضون شهرين أو ثلاثة أشهر من بدايتها في عدد كبير من الأفراد فهي تميل إلى التكرر مع تفاوت نوعيتها , و في نسبة صغيرة من الذين يعانون منها تصبح مزمنة , و تبين الدراسات أن آلام الظهر تؤثر على معظم البالغين في مرحلة ما في حياتهم و تسبب العجز أكثر من أي حالة طبية أخرى , قد تنجم عن إصابة حادة في أسفل الظهر نتيجة حادث ما مثل حادث سيارة أو سقوط يحدث فجأة وضحاياه عادة ما تكون قادرة على تحديد متى حدث ذلك بالضبط , و في الحالات الحادة من المرجح أن تكون الإصابة في الأنسجة اللينة مثل الأقراص بين فقرات ، العضلات ، وأربطة الأوتار , بجانب الحوادث قد تنتج عن هشاشة العظام أو غيرها من أسباب ضعف العظام الفقري ، أو أيضا من كسور في العمود الفقري أسفل الظهر , فبعض المرضى يعانون من آلم في أسفل العمود الفقري ، و بعض المرضى يعانون من ألم العصعص , و البعض الآخر من ألم المفصل العجزي الحرقفي , و من الجدير بالذكر أن آلام أسفل الظهر المزمنة عادة لديها بداية غير محددة و تحدث على مدى فترة زمنية طويلة.

إقرأ أيضاً:  الحصبة الألمانية... المرض الخطير

الأسباب:

عظام

الأسباب المباشرة يمكن أن تشمل هشاشة العظام أو لينها ، روماتيزم ، إلتهاب المفاصل ، و تآكل للأقراص بين الفقرات ، أو فتق في قرص العمود الفقري (إنزلاق غضروفي) ، إنكسار الفقري (مثل ترقق العظام) ، أو نادرا إلتهاب أو ورم (بما في ذلك السرطان) , الفرق بين طول الساق و قد يكون السبب أيضا نفسي أو عاطفي أو أسباب أخرى غير العوامل التشريحية , و غيرها من التشوهات الخلقية , و لا ننسى أن أمراض الحوض و البطن خصوصا القولون لها دور كبير في آلام أسفل الظهر , و الحمل أيضا مسبب أساسي من مسببات هذه الآلم عند النساء الحوامل , و من الجدير بالذكر أن الأمراض النفسية أيضا مثل الإكتئاب و نفسية متلازمة التوتر لها دور في الشعور بهذه الآلم.

إقرأ أيضاً:  أكثر من 40 فكرة لقضاء أجازة الصيف بدون ملل

العلاج:

علاج

الخطة العلاجية لعرق النسا أو آلام أسفل الظهر توقف عادةً على التشخيص الإكلينيكي للسبب المحدثه له , بالنسبة للغالبية العظمى من مرضى آلام أسفل الظهر (عرق النسا) يمكن معالجتها بالرعاية غير الجراحية , فالذين يعانون من الآلام الحادة قصيرة الأجل يفيدهم بعض وسائل العلاج بالمنزل كتمارين العلاج الطبيعي مثلا , و قد استعرضت بصورة منتظمة تجارب عشوائية و استنتجت أن العلاج المحتمل أن يكون مفيدا هي المسكنات مثل مضادات الإلتهاب اللاإستيرويدية أو عقار أسيتامينوفين , أو مضادات الإكتئاب لآلام أسفل الظهر المزمنة و التمارين الرياضية للألم المزمن , و يوجد أيضا بعض البرامج المكثفة المتعددة التخصصات قد تساعد لعلاج آلام أسفل الظهر , و يوجد علاج سلوكي يتمثل في الوخز بالإبر  إلا أن التجربة العشوائية لم تشير بوجود فرق ملحوظ لخدعة الوخز بالإبر.

العلاجات الأخرى:

العلاج بالتدليك قد يفيد بعض المرضى , و تطبيق الثلج و/ أو الحرارة لكنه غير مؤكد الفائدة , و أيضا تصحيح الفرق بين طول الساق يمكن أن يساعد في العلاج أما دور المخدرات لآلام أسفل الظهر المزمنة غير مؤكد.

الجراحة:

يوصى بالجراحة عند عدم فاعلية طرق العلاج السابقة أو عند تطور الحالة بحيث تؤثر على الأعصاب مثل ضعف الساقين أو المثانة أو الأمعاء والتي ترى في حالة الإنزلاق الغضروفي ، أو في حالة خراج العمود الفقري أو وجود نزيف به و أيضا في حالة إنزلاق فقرة بالعمود الفقري , وكذلك مجموعة متنوعة من الإجراءات الجراحية التي تهدف إلى الحفاظ على الحركة في العمود الفقري , نوع آخر أقل شيوعاً هو جراحة تقنية تتألف من زرع الحبل الشوكي وعادة ما يستخدم للأعراض المزمنة كعرق النسا.

إقرأ أيضاً:  وصفات طبيعية للتخلص من رائحة العرق

و أخيرا نتمنى للجميع تمام الصحة و العافية و نتمنى أيضا أن تكونوا استفدتم من هذه النصائح الطبية , تابعونا لمزيد منها و أشركونا بتجاربكم و أسئلتكم . 

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: