تربية الأبناء

كيف تحموا أطفالكم من التحرش؟

ينتاب الكثير من الأسر الخوف بسبب إنتشار حالات التحرش بالأطفال , ولكن يقف معظم الأباء و الأمهات عاجزين أمام هذا الأمر , فهم بين حجري الرحى , فكيف يحافظوا على أطفالهم من التحرش؟ و كيف يعلموهم الحفاظ على أنفسهم بطريقة سهلة و غير خادشة للحياء؟

ولكن الواقع المرير يتطلب من كل أسرة توعية أطفالها و تنبيههم لهذه الظاهرة الخطيرة , فكيف نوازن بين النصح و التوعية و عدم الخوض في ما يوجه تفكير الأطفال لما هو غير لائق؟

جسدك يخصك:

بنوته

منذ نعومه أظافر الطفل لابد أن يتعلم هذه الجملة جيدا “جسدك يخصك” هذا يعني أنه من غير المسموح أن يرى جسدي أحد سوى الأم لأنها فقط من تساعد في التنظيف و ارتداء الملابس , لكن لا يمكن بحال من الأحوال أن يرى أحد أي جزء من جسدي أو حتى يطلب مني أن أخلع ملابسي , و على الوالدين تعزيز ذلك لدى الطفل من خلال كونهم قدوة له , فمن غير المنطقي أن يغير الأب أو الأم ملابسهم مثلا أمام طفلهم حتى لو اعتبروه صغير.

اذهبوا للمدرسة:

بنوتة

نعم على أحد الوالدين الذهاب للمدرسة أو الروضة و يطلبوا من الإدارة المدرسية عدم السماح لأي أحد أن يدخل مع طفلهم للحمام حتى لو الدادة المختصة بذلك , فالأطفال بسن الروضة قد يحتاجوا بعض المساعدات داخل الحمام لكن لإنتشار قلة الضمير و الأخلاق , و لكثرة النماذج السيئة و المسيئة , فليكون الحل هو عدم دخول أي أحد مع الطفل للحمام , و يقتصر دور الدادة مثلا على فك أزرار البنطلون أو السوسته و تنتظر بالخارج و لا يكون الطبيعي هو دخولها أو دخول أي معلمة أو حتى أي طفل أخر مع زميله , و بعد الإتفاق مع المدرسة على ذلك عليكم تدريب الطفل جيدا على تنظيف نفسه بنفسه و عليكم التأكيد عليه ألا يستعين بأي أحد داخل الحمام , و لابد أن يكون هذا أيضا هو النظام داخل المنزل فلا تسمحوا بدخول الأطفال معا للحمام سواء الأخوه أو الأقارب و لا تتساهلوا في ذلك بل إجعلوا الطفل يعتاد على الخصوصية و يتعلم أن غير ذلك يعتبر غير طبيعي و غير مقبول , أما الأطفال الأكبر سنا لابد من متابعتهم كذلك في المدرسة حتى يكون الوالدين على علم بكل مستجدات تحدث للطفل بالمدرسة.

إقرأ أيضاً:  الإنتماء وبناء شخصية الطفل

كلمة السر:

بنات

أعجبتني هذه الفكرة فهي تمنع – إلى حد ما – أحد من أن يخطف الطفل فقد اتفقت أم مع طفلتها على كلمة سر بينهما لا يعرفها أي أحد , فإن حدث أي ظرف طارئ و احتاجت الأم لأي شخص أخر يأخذ الطفلة من المدرسة مثلا أو النادي ستقول له كلمة السر , و بالفعل عندما جاء شخص غريب يقول للطفلة: “أنا جئت لأخذك بدلا من أمك” طلبت البنت منه كلمة السر فلم يعرف , فرفضت الذهاب معه و استغاثت بالمارة , و بالفعل كان لص قد عرف عن طريق الصدفة أن الأم ستتأخر قليلا على البنت فسبقها و كان يريد أن يخطف البنت , فيمكنكم إستخدام حيلة مثل هذه مع أطفالكم حتى لا يذهبوا مع أحد بحجة أنه من طرف الأم أو الأب.

إقرأ أيضاً:  سبيل أطفالنا نحو الإيجابية "الجزء الأول"

نصائح هامة:

ولد

  • علموا أطفالكم عدم التحدث مع الغرباء و عدم قول أي معلومات لأي شخص غريب.
  • احكوا لهم عن اللصوص الذين يكذبوا على الأطفال و يخدعوهم بالحلوى أو الهدايا و علموهم عدم قبول أي حلوى أو هدية من شخص غريب.
  • لا تتركوا أطفالكم وحدهم مع أي أحد من الأقارب أو الأصدقاء فمعظم الكوارث لا تحدث إلا من مثل هؤلاء الأشخاص.
  • لا تعودوا أطفالكم أن يدخلوا الحمام مع أي أحد و علموهم قبل الذهاب للمدرسة أو الحضانة أن يعتمدوا على أنفسهم في التنظيف و ارتداء الملابس.

طفلة

  • لا تبالغوا في عقاب أطفالكم و تجعلوهم يخافوا من التحدث معكم , بل حاولوا أن تكونوا أصدقائهم لكي تصبحوا أول من يلجئوا له للتحدث و البوح بالأسرار.
  • فتشوا في أشياءهم دائما و إن وجدتم معهم حلوى أو هدية لابد أن تعرفوا من أعطاهم هذا و لكن بهدوء و بدون صراخ أو تعصب.
  • إن اشتكى طفلكم بألم في المناطق الحساسة أو رفض الذهاب للمدرسة أو كان كثير البكاء بدون سبب , عليكم أن لا تدعو الأمر يمر مرور الكرام , بل لابد أن تقربوا من طفلكم و تسألوه و تسمعوا له.
  • علموا أطفالكم أن يرفضوا الذهاب مع أي أحد لا يعرفوه أو أن يأخذ أي شئ من الغرباء , بل إن أراد الطفل أي شئ يقول للأب أو الأم وهم سيحضروه له.
  • لا تتأخوا على طفلكم و تتركوه ينتظركم في المدرسة أو النادي مثلا فتركه بمفرده قد يعرضه لمواقف ضارة.
  • علموا الطفل الإستغاثة بصوت عالي إن أخذه أحد لأي غرفة مغلقة أو أي مكان مغلق و طلب منه أن يخلع ملابسه أو أن يفعل أي شئ غير صحيح , فطلب النجدة و الصراخ قد ينقذه في بعض المواقف. 
  • و أخيرا نتمنى أن تشاهدوا هذا الفيديو الذي يتحدث عن ظاهرة التحرش بالأطفال , و يوجه الأسرة لمعرفة الطريقة الصحيحة لمواجهة هذه الظاهرة , و كذلك التصرفات السليمة إذا ما حدث – لا قدر الله – تحرش بالطفل:
إقرأ أيضاً:  إياكم أن تفعلوا ذلك بطفلكم

نتمني أن تكونوا استفدتم من هذه النصائح و إن كان لديكم إستراتيجيات أخرى لتعليم الأطفال الحفاظ على أنفسهم أشركونا بها , و تابعونا لمزيد من النصائح الفعالة لحماية الأطفال. 

2 تعليقان

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: