تربية الأبناء

لتتغلبوا على كذب الأطفال عليكم معرفة هذا!

كذب الأطفال يكون إما بتزييف الحقائق جزئيا أو كليا أو خلق روايات وأحداث جديدة، بنية وقصد الخداع وذلك لتحقيق هدف معين وقد يكون ماديا ونفسي وإجتماعي وهو عكس الصدق، والكذب فعل محرم في أغلب الأديان، والكذب قد يكون بسيطا ولكن إذا تطور ولازم الطفل فعند ذاك يكون مصاب بالكذب المرضي، وقد يقترن مستقبلا بعدد من الجرائم مثل الغش والنصب والسرقة، لذا وجب التعرف على هذه المشكلة بشكل مفصل فلو تعرفنا على المظاهر التي تظهر على الطفل الكاذب وأيضا لو تعرفنا على أنواع الكذب ودوافعه سنستطيع – بإذن الله – أن نتغلب على هذه الظاهرة الخطيرة.

علامات تظهر على الكاذب:

بنت

  • زيغ البصر: يتعمد الكاذب دائماً إزاغة بصره أثناء الحديث.
  • إستخدام كلمات قليلة: يستخدم الكاذب أقل عدد ممكن من الكلمات وهو في الحقيقة يفكر فيما يقول من أكاذيب وهنـــاك أيضاً كاذبون ينهجون العكس ليربكوا المستمع ويثبتوا أنهم صادقين.
  • التكلف العصبي: يميل الكذاب إلى تكلف منظر الجاد لاسيما في وجهه، إلا أنه يكشف نفسه ببعض الحركات اللاإرادية كمسح النظارة ولمس الوجه…إلخ.
  • التكرار: الكذاب يميل عادةً إلى إستخدام نفس الكلمات مرات متتالية وكذلك نفس المبررات.
  • التعميم: يحاول الكاذب تجنب مسئولية أفعاله باستخدام أسلوب التعميم كأن يسأل الأب الطفل عن سبب تكسير زجاج النافذة فيرد الطفل: (كل الأطفال يلعبون هكذا).
  • تجنب الإشارة إلى الذات: يتجنب الكذاب عادةً إستخدام كلمة (أنا) ويقول بدلاً منها (نحن، الناس، معظم).
  • إطلاق كلمات الإستخفاف بالأخرين: يميل الكذاب إلى أن ينسب للآخرين تصرفات وأقوال رديئة خصوصاً رذيلة الكذب التي هو مصــاب بها كما أنه سريع النسيان وقد يفضح نفسه بنفسه من كثرة مواقف الكذب التي عاشها وتناقضها أحياناً.
إقرأ أيضاً:  هل تعرفوا ما هي أهمية اللعب للطفل؟

لكن هناك شئ مهم لابد أن يحذر منه الوالدين وهو ما سيوضحه هذا الفيديو:

أشكال الكذب لدى الأطفال:

يوجد أشكال عديدة للكذب وهي تتضمن أيضا أسبابه فلو تعرف عليها الوالدين يستطيعوا أن يعالجوا مشكلة كذب الأطفال بصورة فعالة:

1- كذب التقليد: يقوم الطفل بملاحظة وتقليد سلوك الوالدين أو المحيطين به.

2- كذب اللذة: يمارسه الطفل لتأكيد قدراته على الإيقاع بالآخرين والنيل منهم، وهو شبيه بالكذب العدواني.

3- الكذب الكيدي: يلجأ إليه الطفل لمضايقة من حوله نتيجة مشاعر الغيرة أو إحساسه بالظلم والتفرقة.

4- الكذب العدواني السلبي: يتبنى الطفل أعذاراً غير حقيقية أو مبالغ فيها ليواصل سلبيته عندما يطلب منه عمل ما.

5- كذب التفاخر: يلجأ الطفل لتعويض النقص الذي يشعر فيه بتضخيم ذاته ومكانته الإجتماعية وممتلكاته بين الآخرين.

إقرأ أيضاً:  هل لديك طفل عنيد؟

6- الكذب الإدعائي (المرضي): إدعاء الطفل بأنه مضطهد أو محروم أو يعاني من المرض بهدف الحصول على الرعاية والإهتمام والعطف.

7- كذب الإنتباه: يلجأ إليه الطفل عندما يفقد إهتمام من حوله رغم سلوكياته الصادقة من أجل نيل الإهتمام والإنتباه.

بنت

8- الكذب الخيالي: سعة خيال الطفل تدفعه لتحقيق مشاعر النجاح وتحقيق الذات من خلال أوهام ورغبات غير واقعية، فالطفل الصغير لا يميز بين الحقيقة والخيال، ومن هنا فإن كلامه يكون قريباً من اللعب، فيتحدث وكأنه يلعب ويتسلى، ويكون حديثه نوعاً من التعبير عن أحلام طفولته أو ما يطلق عليه (أحلام اليقظة) التي تعبر عن رغباته وأمنياته التي يصعب التعبير عنها في الواقع، وهذاالنوع من الخيال لا يعتبر كذباً، ولا ينذر بإنحراف سلوكي أو إضطراب نفسي، وقد يلفق طفل عمره أربع سنوات قصة خيالية، حيث تختلط الأفكار عنده فلا يفرق بين الصواب والخطأ أو الحقيقة والخيال.. هذه القصة يجب ألا ينظر إليها على أنها كذب مما نتعارف عليه، حيث إن خياله قادر علي أن يجعل من الأوهام حقيقة واقعة.

9- الكذب الدفاعي: يتخلص الطفل من الموقف عن طريق نسبه إلى الآخرين ويعد من أكثر أنواع الكذب شيوعاً بين الأطفال، وتجدر الإشارة إلى أن أكثر ما يدفع الطفل إلى الإستمرار في الكذب هو شعوره بنفعه، وأيضا العقاب الشديد المبالغ فيه.

إقرأ أيضاً:  لكل أم: تعاملي هكذا مع إبنتك في سن المراهقة! "الجزء الأول"

وبعد أن تعرفتم على العلامات التي تظهر على أطفالكم وهم يكذبون، وأيضا الأسباب والأشكال المختلفة للكذب يمكنهم بكل سهولة أن تتعاملوا مع هذه المشكلة، وأيضا تستطيعوا أن تفرقوا بين الكذب المرضي والأنواع الأخرى الغير مضرة منه.

وفي النهاية نتمنى أن تكونوا إستفدتم من هذه المعلومات والنصائح التربوية وللمزيد تابعونا في قسم تربية الأبناء، وأنصحكم بقراءة هذا المقال بعنوان: “5 أشياء واقعية تعلموا أطفالكم بها الكذب!“، وأشركونا دائما بتعليقاتكم وأسئلتكم وكذلك تجاربكم.

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: