الصحة

متلازمة تكيس المبايض … الأسباب و العلاج!

متلازمة تكيس المبايض هي واحدة من اضطرابات الغدد الصماء النسائية الأكثر شيوعا. وهي عملية معقدة ، غير متجانسة تأتي من مسببات غير مؤكدة ، ولكن هناك أدلة قوية على أنها يمكن أن تصنف كمرض وراثي. تؤثر على ما يقرب من 10 ٪ من النساء في سن الإنجاب (من سن 12 – إلى 45) , وتعتبر واحدة من الأسباب الرئيسية لضعف الخصوبة لدى الإناث ، وأكثر مشكلة في الغدد الصماء شيوعا لدى النساء في سن الإنجاب. وسماتها الرئيسية هي اللا إباضة ، مما يؤدي إلى عدم انتظام الطمث ، مما قد يؤدي إلى العقم ، وحب الشباب والشعرانية ، ومقاومة الانسولين ، وغالبا ما ترتبط بالسمنة وسكري النمط الثاني ، وارتفاع مستويات الكولسترول. وتختلف الأعراض وشدة هذه متلازمة اختلافا كبيرا بين النساء المتضررين.

إقرأ أيضاً:  كل ما تريدوا معرفته عن إلتهاب اللوزتين

الأعراض:

دكتور الأعراض الشائعة لمتلازمة تكيس المبايض تشمل:

  • انقطاع الطمث أو تغيب فترة الحيض.
  • العقم، الناتج عموما عن اللاإباضة المزمنة (عدم وجود الإباضة).
  • الشعرانية أو زيادة شعر الجسم المفرطة ، و التي تؤثر على الوجه والصدر والساقين.
  • فقدان شعر الرأس يبدو وكأن الشعر رقيق على أعلى الرأس.
  • حب الشباب ، إلتهاب الجلد الدهني.
  • البدانة أو زيادة الوزن (واحدة من كل امرأتين مصابات بتكيس المبايض تعاني من السمنة المفرطة).
  • الاكتئاب.

المخاطر:

دكتور ويجدر الإشارة إللى أن النساء المصابة بمتلازمة تكيس المبايض معرضة للخطر بسبب ما يلي :

  • فرط تنسج بطانة الرحم وسرطان الرحم (سرطان بطانة الرحم) وذلك لعدم وجود البروجستيرون لفترات طويلة مما يؤدى إلى تحفيز خلايا الرحم بواسطة هرمون الاستروجين. ومن غير الواضح ما إذا كان هذا الخطر هو نتيجة مباشرة للمتلازمة أو من زيادة إفراز الإنسولين وزيادة إفراز الأندروجين المرتبطين بها.
  • مقاومة الانسولين / السكري من النوع الثاني.
  • ضغط الدم المرتفع.
  • دسليبيدميا (اضطرابات في استقلاب الشحوم , الكوليسترول والشحوم الثلاثية)
  • الأمراض القلبية الوعائية.
  • السكتة الدماغية.
  • زيادة الوزن.
  • الإجهاض.
  • الشواك الأسود (بقع من الجلد مظلمة تحت الذراع ، في منطقة الفخذ ، وعلى الظهر والعنق)
إقرأ أيضاً:  هل تعرفوا ما هي أعراض نقص "فيتامين د" وعلاج ذلك؟

العلاج:

رجيم بما إن متلازمة تكيس المبايض ترتبط بزيادة في الوزن أو السمنة إذا فقدان الوزن الناجح هو على الأرجح أنجح وسيلة لاستعادة التبويض وتنظيم الحيض ، ولكن العديد من النساء يجدن صعوبة بالغة لتحقيق وإدامة نقص ملحوظ في الوزن , فعليهن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام و الإكثار من الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة . ومن طرق العلاج أيضا الحد من مقاومة الانسولين عن طريق تحسين حساسية الانسولين بتناول بعض الأدوية التي ينصح بها الطبيب. على الرغم من أن الجراحة ليست الحل السحري لتكيس المبايض إلا أن بعض الأطباء ينصحوا بعلاج تكيس المبايض بالمنظار و يسمون هذا ب “الحفر المبيضي” وهو عبارة عن (4-10 ثقوب صغير في مسام المبيض) , و هذه الطريقة أثبتت نجاحها لإمكانية حدوث حمل بعد المنظارلبعض الحالات.

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: