الصحة

احذر ! فيروس الروتا أحد مسببات وفاة الأطفال

إن فيروس الروتا فيروس معد و يمكن أن نصنفه ضمن الفيروسات الخطيرة التي قد تؤدي لوفاة الأطفال , فهو معدي و يأتي بشكل مفاجئ جدا و أعراضه و مضاعفاته صعبة جدا على الطفل فلابد من معرفة أعراضه و طرق العدوى به و كيفية التعامل الصحيحة مع الطفل المصاب بالروتا.

ما هو فيروس الروتا؟

فيروس الروتا هو أكثر الأسباب الشائعة التي تسبب إسهال الأطفال الشديد في جميع أنحاء العالم و يعتبر فيروس الروتا المسئول عن حوالي 20 – 50 % من حالات دخول المستشفيات بسبب الإسهال وهو كذلك أحد أهم المسببات إنتشارا لحالات الإسهال الحادة المؤدية للجفاف و يتسبب في وفاة أكثر من 8000000 طفل سنويا في الدول النامية.

طرق الإصابة بالروتا:

علاج

إن فيروس الروتا معدٍ ينتشر عن طريق اليد إلى الفم حيث تنقل الأيدي أو الأشياء الملوثة الفيروس من الطفل المصاب للأطفال الآخرين ومن الممكن أيضا إنتقاله عن طريق المياه الملوثة , و غالبا ما يصيب الأطفال قبل سن الثالثة . ويجب الإشارة إلى أن الفيروس يتواجد في براز الإنسان المصاب عدة أيام قبل ظهور الأعراض عليه و حتى 10 أيام بعد زوال الأعراض و ينتقل بسهولة إذا لمسنا الإفرازات الخاصة بالمريض دون غسل اليد فيجب الحرص و التشديد على عدم لمس أي إفرازات خاصة بالمرضى و كذلك الحرص على النظافة الدائمة.

إقرأ أيضاً:  سلس البول المرض المحرج "الجزء الأول"

الأعراض:

تشمل علامات الإصابة بفيروس الروتا ”  آلام مزعجة بالبطن و الحمى الشديدة المفاجئة و قئ متواصل قد يصل لثلاث ساعات متتالية , و يتبعه إسهال مائي شديد , ويعتبر الإسهال هو أخطر عرض لهذا الفيروس لأنه يكون شديد و بالتالي يفقد الطفل خلال المرض الكثير من سوائل جسمه و التي تؤثر عليه طوال عمره و حتى إن بذل الأهل جهد كبير في تعويض السوائل التي يفقدها الطفل أثناء فترة الأصابة و المرض.

الوقاية و العلاج:

حقنه

للأسف الشديد – كما يقول ا.د. محمد حمزة الأهل في كتابه طفلك – إن المواد المضادة للفيروسات غير متوفرة حاليا فعلاجه يعتمد فقط على تعويض السوائل و الأملاح المفقودة , و بالرغم من ذلك هذه الطريقة لا تؤثر على كمية أو فترة الإصابة بالإسهال و لكن المفرح أنه في أغلب الأحيان يزول المرض تلقائيا بعد 3 – 8 أيام , و كذلك من المؤسف أن تحسين الظروف الصحية بمفردها لا يؤدي إلى الإقلال من نسبة حدوث المرض في الدول النامية.

إقرأ أيضاً:  ما لا تعرفوه عن المعدة وعملية الهضم

والتطعيم ضد قيروس الروتا هو أفضل وسيلة للوقاية , و كذلك يجب التشديد على غسل اليدين جيدا بعد إستعمال المرحاض أو تغيير حفاضة الطفل عموما.

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: